الأسئلة الأكثر شيوعاً

من المتوقع أن تنمو صناعة الحلال العالمية، التي هي أكثر وعداً اليوم عنها في أيّ وقت مضى، لتصل إلى 1.6 تريليون دولار بحلول عام 2020 بالنسبة للغذاء فقط. ولا عجب أن أصبحت الشركات والوكالات في جميع أنحاء العالم تهتم الآن في تصنيع، تجارة أو تصديق البضائع المتوافقة مع الشريعة الإسلامية.

ومع ذلك، تأتي الصناعة المزدهرة مع تحديات. فيطبّق كل بلد أو جسم للاعتماد مجموعة محدّدة من المعايير والمقاييس للمنتج حتى يتم وضع علامة حلال عليه، مما يؤدي إلى دخول الكثير من علامات الحلال السوق.

يصنع هذا الانتشار للعلامات الرسمية بيئة معقدة للتجار في هذه الصناعة، ويولد ارتباكاً في أوساط مستهلكي منتجات الحلال. واقتضى الأمر من التجار تطبيق معايير مختلف الشهادات لتوسيع أعمالهم في حين لا يمكن أن يعرف المشترين على وجه اليقين ما إذا كانت علامات الحلال في المنتجات التي يشترونها هي قانونيّة. يسعى المنتدى الدولي لهيئات اعتماد المنتجات الحلال لمعالجة هذه المشاكل من خلال توحيد معايير الأطعمة الحلال في جميع أنحاء العالم، وذلك عن طريق إقامة شراكات بين الدول لتسهيل التجارة وحماية الملايين من مستهلكي الحلال الذين يعتمدون على العلامات الرسمية كسبيل لتحقيق وسيلة المعيشة المثالية.

بالنسبة للمنتدى الدولي لهيئات اعتماد الحلال فالبحوث والمناقشات المستمرة والدقيقة حول منتجات وأنظمة الحلال هي حيويّة في دعم نمو هذه الصناعة. وسوف تستضاف الدراسات والمنشورات في هذا الموقع لمساعدتك على البقاء على اطلاع حول أي تطور.

من أجل فهم أفضل للحلال وعمل المنتدى الدولي لهيئات اعتماد الحلال، قمنا بتجميع قائمة الأسئلة المتداولة أدناه إلى جانب الإجابات المقابلة لها.

وإذا كانت لديك أسئلة خاصة بك، لا تتردد في الاتصال بنا في أي وقت.

حلال هي كلمة عربية مستمدة من المبادئ الأساسية وتعاليم الإسلام وتعني “مسموح به”، وعكسها هي كلمة حرام التي تعني “لا يجوز”.

مع كل المخاوف المحيطة بالمنتجات الحلال، من المرجح أن يعتقد الناس انطباق الحلال فقط على الطعام الذي يأكلونه والمواد التي تتعلّق به، ولكن ليس هذا ما هو عليه الحال.

فالحلال هو أسلوب وطريقة للحياة ابتداءً من علاقتك مع الله، إكرام أمّك وأبيك، احترام الحياة، الناس وحرمة إيمانك، وصولاً إلى حفظ العهود التي تخصّك، فيعني التزام الحلال اختيار أن تكون على الطريق الصحيح.
(للمزيد من المعلومات حول الحلال، اضغط هنا)

لا، ليست المنتجات الحلال جميعها مواداً غذائية. فقد تكون -أو لا تكون- جميع البنود الأخرى التي تستخدمها في حياتك اليومية حلال، لا سيما إذا كانت تحتوي على مكونات مشتقة من الحيوانات.
يمكنك عرض قائمة للمصادر الحيوانيّة الحرام هنا وقائمة للمنتجات غير الغذائية الحلال / غير الحلال هنا.

لا، يمكن الاستفادة من المنتجات الحلال من قبل أيّ شخص. وفي الواقع، فهناك عدد متزايد من غير المسلمين الذين يفضلون منتجات الحلال أخذاً في الاعتبار سلسلة الاختبارات، تدابير السلامة ومراقبة الجودة التي تخضع لها قبل إطلاقها في السوق.

لا، مصنعي المواد الغذائية لا يمكنهم أن يكونوا أعضاء في المنتدى الدولي لهيئات اعتماد الحلال ككيانات فردية، حيث تتكون عضوية المنتدى أساساً من هيئات الاعتماد. ومع ذلك، تعتبر جمعيات مصنعي المواد الغذائية الحلال أطرافاً مهتمة. للمزيد من المعلومات، انقر هنا.

نعم، هذه هي الطريقة التي يدعم بها المنتدى الدولي لهيئات اعتماد الحلال الأطراف المهتمة ويسهل الأعمال في هذه الصناعة.

 

الأعضاء

اتصل بنا

المنتدى الدولي لهيئات اعتماد الحلال
مكتب رقم 514، مبنى بيزنس أفنيو، منطقة بورسعيد
دبي، دولة الإمارات العربيّة المتّحدة
أرقام الاتصال: 971 4 208 4313
البريد الإلكتروني: info@ihaf.org.ae

كن على اتصال