رسالة من الأمين العام

تنمو صناعة الحلال العالمية بوتيرة غير مسبوقة، وتشير الإحصاءات إلى أنّ مجال الأغذية الحلال وحدها تقدر قيمتها ب 1.1 تريليون دولار على مستوى العالم، ومن المتوقع أن تنمو لتصل إلى 1.6 تريليون دولار بحلول عام 2020. ويمكن ملاحظة المصلحة التجارية في إنتاج المواد الغذائية المتوافقة مع الشريعة الإسلامية في مجرى تجارة السلع الغذائيّة حيث تستورد حوالي 75 الى 80 في المئة من مصادر في دول خارج منظمة التعاون الإسلامي.

وفي حين تشكّل المواد الغذائيّة نسبة كبيرة من هذه الصناعة، فقد اتسع مفهوم الحلال باستمرار على مر السنين ليغطي حالياً قطاعات مثل مستحضرات التجميل، المواد الصيدلانية، الجلود والمنسوجات، السياحة، الخدمات المصرفية والمالية وغيرها. وبلغ حجم تجارة الحلال في قطاع المواد الغذائية وأنماط الحياة بأكمله 1.8 تريليون دولار في عام 2014، وتشير التقديرات إلى أن قيمتها ستبلغ 2.6 تريليون دولار بحلول العام 2020.

وفيما كان السكان المسلمين دائماً هم الأولوية لهذه الصناعة، لكن يعكس معدل النمو المثير للإعجاب هذا أيضاً الاهتمام العالمي ونجاحها في اجتذاب غير المسلمين الذين أصبحوا يتعاملون مع المنتجات الحلال، وهو أمر مفهوم تماماً.

وفي الوقت الحالي وعصر الحياة الصحية الذي نعيشه، فقد أصبح الناس أكثر وعياً حول ما يشترونه ويتناولوه من الغذاء. ولطالما كان استخدام المنتجات الحلال دائماً وسيلة ذكية للحياة الصحيّة، أخذاً في الاعتبار تدابير السلامة الصارمة المعمول بها لضمان أن تكون المنتجات متوافقة مع الشريعة الإسلامية وذات جودة أفضل.

وفي حين يمكن اعتبار الاقتصاد الإسلامي فرصة ممتازة لتشجيع الصناعات الحلال والأعمال التجارية القائمة على الأطعمة الحلال في

سعادة محمد صالح بدري
الأمين العام
المنتدى الدولي لهيئات اعتماد الحلال

أنحاء العالم، إلا أنّه يواجه اتحديات هيكلية وتشغيلية في مجال التنظيم، توحيد المعايير، الامتثال، سلامة سلسلة التوريد، الابتكارات، البحث والتطوير وتثقيف المستهلك وتوعيته.

وعلى الرغم من تلك التحدّيات، فقد سجّل معدل نمو منتجات وخدمات الحلال ارتفاعاً كبيراً. لقد حان الوقت إلى بذل جهود عالمية بين الحكومات وجميع أصحاب المصلحة في صناعة الحلال. لقد حان الوقت إلى أن ننشئ برامج الامتثال المبتكرة، الموثوقة والمقبولة للجميع.

إنّ توحيد المعايير هو أمر مهم لسلسلة القيمة في مجال الحلال. وإنه من الأهمية بمكان امتلاك هذه الصناعة برامج موحّدة تضمن تطوير المواصفات الملائمة، تحديد المتطلبات وتطبيق نظم التحقّق المناسبة. وقد نظّمت العديد من المؤتمرات في منظمة المؤتمر الإسلامي، وفي كل منها كانت تبرز الحاجة الملحة لإيجاد الحلول المناسبة.

ومن بين أبرز التوصيات المعتمدة مراراً العمل على إنشاء هيئة مختصة تضمن كفاءة هيئات تقييم المطابقة المشاركة في سلسلة القيمة في مجال الحلال. ولتحقيق مثل هذه التوصية التي تمسّ الحاجة إليها، شرعت دولة الإمارات العربية المتحدة في إنشاء المنتدى الدولي لهيئات اعتماد الحلال الذي تنضوي تحته هيئات الاعتماد المسؤولة عن اقتصاديّات أعمال الحلال.

يتمثل الهدف الأساسي من إنشاء المنتدى الدولي لهيئات اعتماد الحلال في بناء والحفاظ على الثقة في المنتجات التي تحمل شهادات الحلال وعلامات حلال في جميع أنحاء العالم عن طريق مواءمة ممارسات تقييم المطابقة في مجال الحلال. كما يسعى إلى إبرام اتفاقات اعتراف متعددة الأطراف بين الهيئات الاعتماد الأعضاء فيه، وبالتالي تسهيل التجارة الحلال في اقتصاديات أعمال الحلال وبالنسبة لبقية العالم.

الأعضاء

اتصل بنا

المنتدى الدولي لهيئات اعتماد الحلال
مكتب رقم 514، مبنى بيزنس أفنيو، منطقة بورسعيد
دبي، دولة الإمارات العربيّة المتّحدة
أرقام الاتصال: 971 4 208 4313
البريد الإلكتروني: info@ihaf.org.ae

كن على اتصال